المشهيصون
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

خطأ طبي يقتل أم وجنينها بمستشفى في الدمام

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع

اذهب الى الأسفل

خطأ طبي يقتل أم وجنينها بمستشفى في الدمام Empty خطأ طبي يقتل أم وجنينها بمستشفى في الدمام

مُساهمة من طرف عبدالرحيم مصطفى الإثنين يونيو 22, 2020 8:07 pm

السلام عليكم


خطأ طبي يقتل أم وجنينها بمستشفى في الدمام



شهد أحد المستشفيات الخاصة بالدمام خطأ طبيا ادى الى وفاة امرأة سعودية حامل في شهرها الخامس وجنينها وتدعى تغريد ,حيث دخلت المستشفى لشعورها بوعكة صحية عارضة للحوامل في هذه الاشهر من الحمل وتم اعطاؤها دواء خاطئا ادى لوفاة الجنين داخل بطنها وتم اجهاضه بعد 36 ساعة من دخولها المستشفى وتركت سابحة في دمائها 5 ساعات، وبدأ التدخل الطبي بعد فوات الاوان ليس للعلاج وانما ليؤكد مقتل تغريد.
وبؤكد الزوج محمد العامودي - الذي كان معها منذ دخولها المستشفى - انه فجع في امرأته وابنه وانه ادخل زوجته الى المستشفى يوم الاربعاء الموافق 11/11/1428هـ لمستشفى خاص بحي المزروعية بالدمام إثر ارتفاع في حرارتها وقال «طلب المستشفى ابقاءها تحت الرعاية وبناء على طلب الزوج تم وضعها في غرفة خاصة حتى استقرت حالتها بعد اعطائها حبوب البندول والمغذي . وفي يوم الجمعة يقول الزوج : ان زوجته اتصلت به من داخل المستشفى تطلب منه المجيء لمساعدتها الى آلامها في ظل عدم وجود طبيب مناوب وقتها ليقف على التغير الطارئ في صحتها وشعورها بألم في بطنها. وعند وصول الزوج لها وجد الأمر اكثر سوءا فقام هو بنفسه لأخذها الى دورة المياه في حالة اهمال واضحة في المستشفى حتى أجهضت الساعة 8.45 صباحا. ويتابع العامودي : الاجهاض اتبعه نزيف حاد ولمدة زادت على ثلاث ساعات دونما تدخل يذكر سوى ابرة اعطتها احدى الطبيبات المعالجات اياها. وأدى ذلك الى انتفاخ واصفرار في العينين والاطراف وثقل في اللسان، وكذلك انتفاخ غريب في البطن وحينها فقط بدأ المستشفى التحرك الجدي فأدخلها غرفة العمليات وبعد ساعة من دخولها خرج الطبيب يطلب التبرع لها بالدم، وهو ما قام به زوجها الذي استغرب الطريقة التي تم خلالها سحب الدم منه بعد ان اخذت الكمية المطلوبة منه، وبدا ملطخا بالدم إثر الفوضى والارتباك الحاصل في المستشفى وقتها، وبعد ذلك بساعة اخرى، اجتمع مدير المستشفى بالعامودي «زوج تغريد» وبوالدها ليخبرهما بوفاتها.
يذكر ان هذه الواقعة المؤسفة حدثت بعد 5 اعوام من زواج محمد بتغريد ورزقا بعبد العزيز البالغ 3 اعوام من العمر ومازال حتى اللحظة ينتظر عودة امه رحمها الله.

عبدالرحيم مصطفى

المساهمات : 37
تاريخ التسجيل : 18/06/2020

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى